النتائج 1 إلى 3 من 3

الموضوع: فورد تسجّل أعلى نسبة مبيعات للربع الأول في تاريخها في منطقة الشرق الأوسط

  1. #1
    خبرة سيارات غير متصل عضو ملَكي
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    551

    افتراضي فورد تسجّل أعلى نسبة مبيعات للربع الأول في تاريخها في منطقة الشرق الأوسط

    فورد تسجّل أعلى نسبة مبيعات للربع الأول في تاريخها في منطقة الشرق الأوسط


    • مبيعات السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات والشاحنات في المقدمة بزيادة نسبتها 30 بالمئة
    • الأداء القوي للشركة انعكس على الصعيد العالمي خلال الفترة ذاتها بصافي دخل قدره 1,6 مليار دولار أمريكي

    دبي، دولة الإمارات العربية المتحدة، 1 مايو 2013 – سجّلت مبيعات علامتي فورد ولينكولن في الشـرق الأوسـط نمـواً بواقـع 14 بالمئة خلال الـربع الأول من عام 2013، وهي نسبة المبيعات الأعلى للشركة في المنطقة عن مثل هذه الفترة من العام. وجاءت هذه النتائج القوية ثمرة الطلب المتزايد والشعبية المتنامية لأحدث طرازات العلامتين، إلى جانب التحسّن الملحوظ في معايير الجودة والابتكار في السيارات.

    وبدت المؤشرات إيجابية أيضاً في أمريكا الشمالية؛ إذ أعلنت فورد موتور كومباني مؤخراً أن أرباحها قبل خصم الضرائب قد بلغت 2,1 مليار دولار أمريكي خلال الربع الأول من عام 2013 مستندةً في ذلك إلى تحقيق أرباح هي الأعلى للشركة في هذه السوق منذ أكثر من 10 سنوات. وبلغ صافي دخل الشركة 1,6 مليار دولار أمريكي بزيادة 215 مليون دولار أمريكي عن الفترة ذاتها من العام 2011.

    ويرتكز نمو الشركة في منطقة الشرق الأوسط على الارتفاع الكبير في مبيعات السيارات الرياضية متعددة الاستخدامات (SUV) والشاحنات بنسبة 30 بالمئة خلال الربع الأول من العام. حيث حافظت سيارة فورد إدج على مرتبة الصدارة ضمن فئتها بنسبة نمو فاقت 70 بالمئة ، فيما تميّز أداء شاحنتي فورد رنجر بيك أب الصغيرة وفورد F-150 بيك أب كاملة الحجم، مع تسجيلهما زيادات هائلة في المبيعات بنسبة 400 بالمئة و 215 بالمئة على التوالي. ويذكر أن شاحنات "F-Series" سجّلت نسبة النمو الأكبر ضمن فئتها في إنجاز رائع يدلّ على تنامي شعبية هذه الشاحنات الأفضل مبيعاً في أمريكا هنا في المنطقة.
    وبدورها حافظت سيارة فورد اكسبيدشن الرياضية متعددة الاستخدامات على شعبيتها بالنسبة للعائلات في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث بلغت نسبة نمو مبيعاتها نحو 10 بالمئة.

    وواصلت مبيعات سيارات "الكروس أوفر" ذات الحجم الكامل من طراز "لينكولن MKT" تطورها لتشهد نمواً بنسبة 343 بالمئة ، بينما ارتفعت مبيعات سيارات "لينكولن MKX" و"نافيجيتور" بنسبة 296 بالمئة و90 بالمئة على التوالي.

    وسجلت سيارات الصالون الجديدة أداءاً عالياً هي الأخرى من حيث المبيعات خلال الربع الأول من عام 2013، إذ حافظت سيارة تورس على مكانتها المرموقة كواحدة من أبرز طرازات فئتها مع زيادة في المبيعات بنسبة 88 بالمئة. وشهدت سيارة موستانج الجبّارة نمواً في المبيعات بنسبة 79 بالمئة ، بينما ارتفعت مبيعات فيوجن بنسبة 34 بالمئة ، ومبيعات سيارة فوكس الجديدة – أفضل السيارات مبيعاً في العالم لعام 2012 – بنسبة 64 بالمئة.

    وبهذه المناسبة قال لاري براين، المدير التنفيذي لدى فورد الشرق الأوسط: "لا شكّ أن مبيعاتنا لهذا العام قد شهدت انطلاقة استثنائية وقوية؛ فالنتائج التي حققناها حتى الآن تشير إلى نجاح استراتيجية فورد واحدة One Ford في تحقيق أهدافنا. وسنواصل التركيز على تطوير الأعمال بالتعاون مع وكلائنا، والسعي لابتكار طرازات عالية الجودة ينشدها عملاء علامتي فورد ولينكولن، تضمّ إبداعات وتقنيات فريدة إضافة إلى القيمة المذهلة وخدمات الدعم المميزة بعد البيع".

    وبدوره قال تييري صباغ، المدير الإقليمي لإدارة مبيعات شركة فورد الشرق الأوسط: "شهدت مبيعاتنا الإقليمية نمواً مذهلاً بفضل طرازاتنا الجديدة، والدعم المستمر الذي نحظى به من جانب وكلائنا الحريصين على توسيع شبكاتهم وزيادة قاعدة عملائهم.

    وتابع صباغ قائلاً: "يبدو واضحاً اتساع شعبية الجيل الجديد من طرازات سياراتنا في المنطقة، من خلال هذه النتائج المذهلة. فمجموعة سياراتنا الجديدة تتضمن اليوم طرازات قد حازت على جوائز مهمة ضمن فئاتها، ونحن واثقون من ان هذه السيارات الحالية والجديدة التي سنطلقها لاحقاً خلال العام، ستواصل تعزيز مبيعاتنا على المستوى الإقليمي".

    وسجل السوق العراقي نسبة الزيادة الأعلى في مبيعات فورد خلال الربع الأول من العام الجاري بنسبة تقارب من 200 بالمئة مع ارتفاع الطلب على سيارات توروس وإدج واكسبلورر واكسبيدشن. وتبوأت البحرين المرتبة الأولى بين دول مجلس التعاون الخليجي من حيث نسبة مبيعاتها التي وصلت إلى 65 بالمئة، تلتها سلطنة عُمان بنسبة 50 بالمئة ، ثم قطر بنسبة 42 بالمئة. وشهدت مبيعات فورد في المملكة العربية السعودية نمواً قوياً أيضاً بزيادة نسبتها 16 بالمئة ، في حين كانت نسبة المبيعات الأعلى في السوقين الإماراتية والكويتية للشاحنات والسيارات الرياضية متعددة الاستخدامات بنسبة 17 بالمئة و 16 بالمئة على التوالي. وبالنسبة للسوق الأردني، سجّلت مبيعات فورد نمواً بنسبة 38 بالمئة بينما تابعت المبيعات في لبنان بالنموّ مع تعيين الوكيل المحلّي الجديد.

    النمو والتوسّع في منطقة الشرق الأوسط
    تواصل فورد العمل بالتعاون مع وكلائها لتوسعة شبكتها في مختلف أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي والمشرق العربي والعراق بما يشمل مرافق الوكالات ومراكز الخدمة ومنافذ توزيع قطع الغيار. وتعتزم الشركة افتتاح أكثر من 60 مركز جديد لمبيعات وخدمات علامتي فورد ولينكولن في مختلف أرجاء المنطقة، وذلك انطلاقاً من حرصها على تلبية احتياجات عملائها.

    وتعكف الشركة على زيادة عدد مراكز "كويك لاين" و"كويك بارتس" للخدمة السريعة في دول مجلس التعاون الخليجي، حيث تخطط لافتتاح 40 فرعاً هذا العام لتعزيز توافر خدمة العملاء وقطع غيار فورد و"موتور كرافت" الأصلية على مستوى المنطقة.

    وتجدر الإشارة هنا إلى الدور المتنامي الذي يلعبه المركز الإقليمي لتوزيع قطع الغيار في الشرق الأوسط - والذي افتتحته فورد في منطقة جبل علي في دبي باستثمار تعادل قيمته 53 مليون دولار أمريكي - في تقديم الدعم لعملاء ووكلاء فورد ولينكولن في مختلف أرجاء المنطقة.
    -انتهى–

    حول شركة فورد موتور كومباني

    إنّ فورد هي شركة سيارات رائدة عالمياً مقرّها الرئيسي في ديربورن، ولاية ميشيغان، وتتولّى تصنيع أو توزيع السيارات في أرجاء القارات الستّ. تضمّ عائلة فورد 175 ألف موظّف وحوالي 65 مصنعاً حول العالم والعلامتين التجاريتين الرائدتين في عالم السيارات فورد ولينكولن. كما تؤمّن الشركة الخدمات المالية عبر شركة "فورد موتور كريديت كومباني" للتسهيلات الإئتمانية. لمزيد من المعلومات حول منتجات فورد، يرجى زيارة الموقع Ford Motor Company – Official Global Ford Corporate Information.

    أما بالنسبة لمنطقة الشرق الأوسط، فيعود تاريخ فورد فيها إلى حوالى 60 عاماً. ويعمل وكلاء فورد المحليون في المنطقة من خلال أكثر من 155 منشأة ومركزاً للسيارات في المنطقة وهم يوظّفون ما يزيد عن سبعة آلاف موظف، معظمهم من المواطنين العرب. لمزيد من المعلومات حول فورد الشرق الأوسط يرجى زيارة الموقع Select Your Country.

    كما تعتبر شركة فورد الشرق الأوسط من الشركات الرائدة في مجال المواطنة المؤسسية في المنطقة من خلال ثلاثة برامج قائمة حالياً وهي: برنامج "منح فورد للمحافظة على البيئة" وحملة "محاربات بروح وردية" للتوعية بمرض سرطان الثدي، وبرنامج مهارات القيادة من فورد لحياة آمنة.

    وساعد برنامج "منح فورد للمحافظة على البيئة" في إطلاق أكثر من 150 مبادرة بيئية شرق أوسطية من خلال منحات مالية بلغت 1.3 مليون دولار منذ العام 2000. أما حملة "محاربات بروح وردية" فهي حملة اجتماعية تهدف للتوعية بمرض سرطان الثدي وإلى تقدير القوة والشجاعة المطلوبتين في التعامل مع التحديات اليومية التي ترتبط بمعاناة المرء وصراعه مع سرطان الثدي؛ في حين تمّ تصميم برنامج مهارات القيادة من فورد لحياة آمنة المجاني لترسيخ ممارسات القيادة الآمنة لدى الطلاب وبالتالي، الإسهام في تعزيز سجلات السلامة المرورية.
    عالم السيارات عالم جميل ,,,

  2. #2
    خبرة سيارات غير متصل عضو ملَكي
    تاريخ التسجيل
    Jul 2012
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    551

    افتراضي رد: فورد تسجّل أعلى نسبة مبيعات للربع الأول في تاريخها في منطقة الشرق الأوسط



    عالم السيارات عالم جميل ,,,

  3. #3
    الصورة الرمزية hamad hassan
    hamad hassan غير متصل متخصص موستنق
    تاريخ التسجيل
    Mar 2009
    الدولة
    الكويت
    المشاركات
    4,379

    افتراضي رد: فورد تسجّل أعلى نسبة مبيعات للربع الأول في تاريخها في منطقة الشرق الأوسط

    انجاز عظيم لشركة رائدة في جميع المجالات

    يعطيك العافيه
    كم انا متلهف لنزول الكمارو zl1 في الخليج

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  
عن فورد العربية
منتديات فورد العربية هي لمالكي ومحبي سيارات فورد ولا يمثل الموقع شركة فورد المالك الرئيسي لعلامة FORD ولا يمثل أي من موزعيها، وجميع المواضيع او المشاركات المطروحة تمثل وجهة نظر كاتبها فقط
تابعنا على تويتر